المقالات

الضواغط

شارك

إن الهواء المضغوط يمكن استخدامه بأشكال متعددة، وقد يكون أكثرها شيوعًا استخدام ضواغط الهواء في الأدوات التي يعتمد تشغيلها على وجود هواء مضغوط؛ مثل مسدس المسامير الذي يعمل بالهواء، والدباسات، وأدوات صقل الأسطح،  ومسدسات الرش، ومفاتيح الشفط. لذا فإنه يتوجب علينا معرفة كيفية الحصول على الهواء المضغوط. ولكن قبل ذلك يجب معرفة ما عملية الضغط؟

الضغط

الضغط هو العملية التي يتم من خلالها تقليل حجم الغاز (الهواء) من أجل زيادة ضغطه. ويتم تخزين ذلك الهواء في مستودعات صلبة والتي عادة ما تكون مزودة بعدادات لقياس الضغط وكذلك بآليات السلامة.

كيف يعمل؟

عندما يدخل الهواء إلى المكبس، فإن الهواء يُضغط عن طريق زيادة الضغط عليه وكذلك من خلال تقليل حجمه. فبمجرد أن يصل الضغط إلى أقصى حدٍّ له والذي يقوم المُشغل بتحديده حينها تقوم آلية المحول بمنع دخول أية كمية أخرى من الهواء إلى الضاغط. وكذلك هو الأمر عندما يكون الضغط عند أدنى مستوى له والذي يحدده المُشغل فإن آلية التحويل تسمح بدخول الهواء إلى الضاغط.

المكونات الرئيسية لضاغط الهواء

1. أسطوانة

وهي مصنوعة من الحديد الزهر، وهي عادة ما تكون متصلة بقمصان للتبريد، تلك القمصان التي تمتص الحرارة الناشئة خلال عملية الضغط. كما أن تلك الأسطوانات مصممة لتوفير مرور انسيابي للهواء المُنضغط عند الحد الأدنى للضغط.

2. المكبس

يوجد نوعان من المكابس: مكبس خفيف الوزن من سبائك الألومونيوم والذي يستخدم في التشحيم بأنواعه المختلفة، ومكبس الحديد الزهر الذي يستخدم مع حلقات المكبس في منع وجود زيت زائد، وكذلك إزالته إن وجد.

3. الحوامل الرئيسية والحوامل ذات النهايات الكبيرة

يتم استخدام تلك الحوامل لتوفير الصلابة اللازمة لآلية الدوران العاملة داخل الضاغط. وتتكون تلك الحوامل من سبائك النحاس والرصاص. وفي حال ما توافر زيت تشحيم مناسب، فإن تلك الحوامل تكون ذات عمر تشغيل طويل. ويتم استخدام قضيب توصيل مصنوع من سبائك الصلب؛ وذلك لتقليل الضغط المستمر على سطح الحامل.

4. عامود المرفق

هو عبارة عن عامود يكون على هيئة قطعة واحدة؛ حيث يستخدم ثقله من أجل إحداث اتزان ديناميكي أثناء الدوران بسرعة عالية؛ وذلك لتجنب حدوث التواءات بسبب وجود قوى التواء. هذا وتكون المحامل الرئيسية والمحامل الكبيرة متصلة بالعامود المرفقي عن طريق مسامير تثبيت، تلك المسامير التي يتم تلميعها باستمرار؛ وذلك لضمان عمل المحامل أطول فترة ممكنة.

5. المضخات

يوجد داخل الضاغط نوعان من المضخات؛ هما:

• مضخة الزيت: وهي عادة ما تكون مُتصلة بالضاغط لتزويد المحامل بالزيت اللازم للتشحيم، ويتم تشغيل تلك المضخة بواسطة العامود المرفقي من خلال ترس أو سير. ويمكن تنظيم ضغط الزيت من خلال مسمار تنظيم الضغط الموجود بالمضخة.

• مضخة الماء: بعض الضواغط يكون مرفقًا بها مضخة مياه للتبريد، والتي يتم التحكم فيها بواسطة العامود المرفقي من خلال ترس أو سير.

6. السحب والطرد

• الصمامات: وهي صمامات متعددة الطبقات والتي تكون مصنوعة من الفولاذ المقاوم للصدأ، وتستخدم تلك الصمامات في سحب وطرد الهواء من مرحلة إلى أخرى ثم إلى زجاجة تخزين الهواء. ونظرًا لأهمية تلك الصمامات فإنه يجب مراعاة خطوات التركيب الصحيح لها، حتى يتسنى لها القيام بواجبها ووظيفتها بمنتهى الكفاءة.

• الفلتر: هو فلتر يستخدم لتنقية الهواء، وهو عادة ما يصنع من النحاس أو الفولاذ اللين ويكون مزود بمادة ورقية لإمتصاص الزيت وشبكة من السلك لتجنب وجود غبار أو أي شوائب في الهواء الداخل إلى غرفة الضغط.

7. المبردات الداخلية

تكون المبردات الداخلية مثبتة بين مرحلتي الضغط، وذلك من أجل تبريد الهواء وزيادة الكفاءة الحجمية للضاغط. هذا وتتصل ببعض الضواغط أنابيب من النحاس والتي تستخدم للتبريد، بينما يتم في البعض الأخر تركيب أنابيب النحاس والخاصة بالمبردات، من الخارج.

8. المحرك

هو محرك كهربائي يتم توصيله للضاغط؛ حتى يتسنى له العمل.

المراجع

www.brighthubengineering.com
www.marineinsight.com

من نحن

«كوكب العلم» مجلة علمية ترفيهية باللغتين العربية والإنجليزية يصدرها مركز القبة السماوية العلمي بمكتبة الإسكندرية وتحررها وحدة الإصدارات بقطاع التواصل الثقافي ...
مواصلة القراءة

اتصل بنا

ص.ب. 138، الشاطبي 21526، الإسكندرية، جمهورية مصر العربية
تليفون: 4839999 (203)+
داخلي: 1737–1781
البريد الإلكتروني: COPU.editors@bibalex.org

شاركنا

© 2022 | مكتبة الإسكندرية